التخطي إلى المحتوى


© Reuters. شاشة تعرض بيانات من مؤشر داكس الألماني في بورصة فرانكفورت يوم الثلاثاء. تصوير رويترز.

(رويترز) – أغلق مؤشر لعموم أوروبا مرتفعا يوم الثلاثاء، مدعوما بمكاسب أسهم التكنولوجيا والسلع الأولية بعد أن أنعشت بيانات التضخم الأمريكية التي جاءت أضعف من المتوقع الآمال برفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) سعر الفائدة بدرجة أقل في الأشهر المقبلة.

وارتفع مؤشر ستوكس 600  بنسبة 0.4 بالمئة مسجلا مكاسب للجلسة الرابعة على التوالي ومتخلصا من الخسائر خلال اليوم بعد أن قدمت بيانات أسعار المنتجين الأمريكية التي جاءت أضعف من المتوقع أدلة أخرى على أن التضخم بدأ في التراجع.

وأظهر تقرير الأسبوع الماضي ارتفاعا في أسعار المستهلكين بوتيرة أبطأ وزاد مؤشر أسهم التكنولوجيا الذي يتأثر بسعر الفائدة 1.7 بالمئة، مع تراجع عائدات سندات منطقة تماشيا مع عائدات .

ومن المقرر صدور بيانات التضخم في منطقة اليورو لشهر أكتوبر تشرين الاول بعد غد الخميس.

وما زال مؤشر ستوكس 600 يحوم بالقرب من أعلى مستوياته في 11 أسبوعا، لكنه ما زال منخفضا 11.3 بالمئة لهذا العام في غمرة مخاوف بشأن ركود قاس في منطقة اليورو.

وأظهرت أحدث بيانات أن تقديرات سريعة للإنتاج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو نمت بما يتماشى مع التوقعات في الفترة من يوليو تموز إلى سبتمبر أيلول. وعلى صعيد منفصل، ارتفعت معنويات المستثمرين الألمان مرة أخرى في نوفمبر تشرين الثاني على أمل أن تنخفض معدلات التضخم قريبا.

وارتفعت أسهم شركات النفط والغاز والمناجم أكثر من واحد بالمئة لكل منها.

وكان تراجع سهم فودافون (LON:) 7.9 بالمئة هو الأكثر تأثيرا على ستوكس 600 بعد أن خفضت الشركة توقعاتها للتدفقات النقدية للعام بأكمله وقالت إن الأرباح السنوية ستأتي في الحد الأدنى لما استهدفته.

وانخفضت أسهم شركات الاتصالات الأوروبية واحدا بالمئة.

وهبطت أسهم شركة أمبو الدنمركية لصناعة الأجهزة الطبية 14.8 بالمئة لتهبط إلى قاع المؤشر ستوكس 600 بعد توقعات حذرة لعامي 2022 و2023.

(إعداد محمد حرفوش للنشرة العربية- تحرير علي خفاجي)

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.