التخطي إلى المحتوى

اسأل طالب الهندسة عن أفضل جهاز لديه، ومن المرجح أن يكون الرد هو الآلة الحاسبة. فهذه تبقى الأجهزة البسيطة والمتينة معك في أصعب الأوقات وهي تقوم بوظائف لا نهائية تبدأ معك من المدرسة الثانوية إلى كلية الهندسة وما بعدها.

الآن، تقوم شركة تكساس إنسترومينتس (Texas Instruments)، وهي واحدة من العديد من الشركات المصنعة للآلات الحاسبة، بإضافة بايثون (Python)، وهي لغة برمجة شائعة، إلى آلاتها الحاسبة والتي ستكون متاحة في غضون بضعة أشهر.

ففي العالم الذي نعيش فيه، نحن محاطون بالأجهزة الحاسوبية، الكبيرة والصغيرة. ومع ذلك، لا شيء يعرّفك على عالم الرياضيات المتقدمة مثل الآلة الحاسبة. كانت الآلة الحاسبة للرسوم البيانية جهازًا موثوقًا به لتصور طرق عمل المعادلات، بدلاً من مجرد حلها والسماح للطلاب برسم الرسوم البيانية وحل المتغيرات.

بينما ينتهي الأمر بالطلاب إلى تعلم أساسيات البرمجة على هذه الآلات الحاسبة، تريد شركة تكساس إنسترومينتس الآن صنع الآلة الحاسبة القادمة، وهي جهاز رسمي لتعلم برمجة بايثون أيضًا.

وبايثون هي لغة برمجة مستخدمة على نطاق واسع يسهل تعلمها للمبتدئين وكذلك للمبرمجين المحترفين. وقال بيتر باليتا، رئيس شركة تكساس إنسترومينتس في بيان صحفي، إن شركات التكنولوجيا الرائدة تستخدم بايثون لتطوير التطبيقات وكذلك في المجالات التقنية المستقبلية مثل الذكاء الاصطناعي.

وبالإضافة إلى تصميم خفيف الوزن، تتميز حاسبة تي أي- 84 بلس سي إي بايثون (TI-84 Plus CE Python) بشاشة ملونة وبطارية تدوم شهرًا عند إعادة الشحن مرة واحدة، كما تم تصميم الجهاز أيضًا ليدوم لسنوات عديدة.

وعلى عكس الأجهزة اللوحية وأجهزة الحاسوب التي يستخدمها الطلاب لتعلم البرمجة، فإن حاسبات تكساس إنسترومينتس لا تحتوي على واي فاي (Wi-Fi) أو بلوتوث (Bluetooth) أو الكاميرات التي غالبًا ما تكون سببًا رئيسيًا للإلهاء وتشتيت الطلاب.

وأضاف باليتا “إننا نجعل البرمجة أكثر سهولة ويسر لجميع الطلاب، مما يلغي الحاجة إلى قيام المدرسين بحجز معامل حاسوب منفصلة لتعليم هذه المهارات المهمة”. “الطلاب لا يتعلمون البرمجة فقط؛ إنهم يتعلمون دروسًا مدى الحياة حول التفكير النقدي والإبداعي لحل مشكلات العالم الحقيقي.”

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.