التخطي إلى المحتوى

تواصل – فريق التحرير:

قال موقع “Psychology Today” المتخصص في الشؤون الصحية والطبية، إن الضوء الأزرق المنبعث من كافة الشاشات سواء الهواتف الذكية أو أجهزة الكمبيوتر، يهدد من ربع إلى ثلي حياة الإنسان وهي مدة نومه.

وأوضح الموقع أن التعرض للضوء الأزرق في المساء والليل يصيب الإنسان بالأرق، بحسب فضائية “العربية”.

ونصح الموقع بتقييد وقت الشاشة وإيقاف نشاط الكمبيوتر قبل ساعتين على الأقل من وقت النوم، مشيرا إلى ضرورة عدم الاحتفاظ بجهاز تليفزيون أو كمبيوتر داخل غرفة النوم.

زيادة الأرق

ونقل الموقع عن علماء ومتخصصين قولهم، إن الضوء الأزرق هو الأقوى تأثيرًا على إيقاع الساعة البيولوجية من بين جميع ألوان طيف الضوء المرئي.

وبينوا أن التعرض للضوء الأزرق ذي الموجة القصيرة الذي ينبعث من شاشات الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية يحاكي التعرض لأشعة الشمس في الصباح.

ووفق المصدر ذاته، فإن تدهور الصحة النفسية للشباب والأصحاء لا يقتصر على محتوى وسائل التواصل الاجتماعي فحسب، ولكن أحد الأسباب الرئيسية هي توقيت التعرض للأجهزة التي ينبعث منها الضوء الأزرق.

اقرأ أيضًا:

استشاري: 3 حلول للقضاء على اضطرابات النوم (فيديو)

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.