التخطي إلى المحتوى

قالت الاستشاري الاقتصادي الدكتورة شيماء فرغلي، إن تنفيذ مشروع التحول الرقمى في شركات قطاع الأعمال العام يعد من الملفات الهامة في تطوير قطاع الأعمال العام.

وأضافت “فرغلي” في تصريحات خاصة لـ”الدستور”، أن نتائج تطبيق مشروع التحول الرقمى في شركات قطاع الأعمال العام تظهر من خلال تحسن ايردات الشركات والتعامل عبر التكنولوجيا الحديثة التي توفر الوقت والمجهود والمال.

وأوضحت أن تطبيق التحول الرقمي في شركات قطاع الأعمال العام يعمل على تقديم خدمات مميزة للجمهور والعملاء الذين يتعاملون مع شركات قطاع الأعمال العام سواء الأنشطة التجارية أو الصناعية أو التأمين والسياحة والفنادق.

وأشارت الاستشاري الاقتصادي إلى أن التحول الرقمى يعد إنجازًا هامًا في ملف تطوير شركات قطاع الأعمال العام.

جدير بالذكر أن المهندس محمود عصمت، وزير قطاع الأعمال العام، عقد اجتماعًا مع الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لبحث تعزيز التعاون المشترك بين الوزارتين فى مجال التحول الرقمي.

حضر الاجتماع المهندس رأفت هندي نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للبنية التحتية، وعدد من القيادات بالوزارتين.

وتناول اللقاء استعراض مستجدات مشروع التحول الرقمى للشركات التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام، كذلك تم التطرق إلى الموقف التنفيذي لمشروع ميكنة منظومة العمل بوزارة قطاع الأعمال العام في إطار تنفيذ مشروع الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة.

خلال اللقاء؛ أكد المهندس محمود عصمت وزير قطاع الأعمال العام، حرص الوزارة على التحول الرقمي وميكنة نظم العمل بالشركات التابعة باستخدام أحدث التقنيات المعلوماتية والمعايير الرقمية العالمية، إلى جانب تجهيز وتطوير البنية التحتية وتأهيل العاملين على التعامل مع التكنولوجيا الحديثة ونظم العمل المميكنة، بما يسهم في الارتقاء بمنظومة العمل ورفع كفاءة الإنتاج وتدفق البيانات بسرعة ودقة عالية، في إطار خطة الدولة للتحول الرقمي.

من جانبه، أكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، استعداد الوزارة لتقديم أوجه الدعم الممكنة لإنجاز مشروع التحول الرقمي في الشركات التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام، وذلك في ضوء حرص وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على التعاون مع قطاعات الدولة لبناء مصر الرقمية، مشيدًا بالتعاون البناء والمستمر بين الوزارتين لتمكين وزارة قطاع الأعمال العام من تطوير بنيتها التكنولوجية في ضوء الجهود المبذولة لانتقال الحكومة إلى العاصمة الإدارية الجديدة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.